تطویر BIOPRINTER 3D في معهد رويان

تطویر  BIOPRINTER 3D  في معهد رويان

طهران ، 16 فبراير (شباط) - نجح الباحثون في معهد رويان بتطوير برنامج بيولوجي ثلاثي الأبعاد أو اللغة الحيوية .
أعلن مدير المشروع لوكالة الأنباء الإيرانية الإيرانية ایرنا أن الطابعات ثلاثية الأبعاد شائعة في بعض أنحاء العالم .  لکن معهد رويان  قام بتطوير الطابعة ؛ وقال ماجد هلفائي إن المشروع بدأ قبل أربعة أعوام في المعهد وأن مجموعة من العلماء كانوا يعملون علی تصميم وبناء الطابعة ؛ " حیث تقوم هذه الطابعة الحيوية ثلاثية الأبعاد بإنشاء أنماط خلايا في مساحة محصورة عن طریق الطباعة ثلاثية الأبعاد التي تحافظ على جميع ميزات الخلية داخل الهيكل النهائي المطبوع ؛ ستكون الخطوة الأولى هي طباعة الأوعية والعظام والغضاريف ؛ يسعى البرنامج الأكثر طموحًا إلى تقديم نسخة ثلاثية الأبعاد لأجزاء الجسم الأكثر تعقيدًا مثل الأوعية الموجودة في نسيج العظم والكلى.
 لقد كانت المواد المطبوعة المبكرة عبارة عن خلايا بسيطة أو مجموعات من الخلايا ، وفي وقت لاحق فقط ، اتخذت الطباعة الحيوية منعطفًا جديدًا تجاه الأنسجة المعقدة وحتى الأعضاء عندما كانت نتائج الاختبارات المعملية إيجابية" ، و اضاف هالفائي  ان"الهدف النهائي في تطوير الطباعة الحيوية هو محاكاة عمالقة الادویة في إعادة بناء أجزاء الجسم التي تسمى عمومًا" طب إعادة البناء "، وهذه تعتبر ثورة في العلوم في قطاعات أخرى مثل الصناعات التي تجعل بناء المنتجات المعقدة یتم بكل سهولة ودقة .


المصدر: معهد رویان

تاریخ النشر: 2019/04/20

2019/04/20